web
analytics
الثلاثاء , نوفمبر 13 2018

للتواصل معنا [email protected]

الرئيسية / ع,إسلامية / موقف القرآن من العقل -من هدي القرآن الكريم-

موقف القرآن من العقل -من هدي القرآن الكريم-

موقف القرآن من العقل

تكريم الله للإنسان بالعقل:

فقد فضل الله الإنسان على سائر المخلوقات فأسجد له الملائكة و جعله خليفة الله في الأرض و سيدا عليها، كل ذلك بما وهب الله له من العقل و الاختيار.

II منهجية التفكير كما يبرزها القرآن الكريم:

أمرنا الله أن نتدبر في كتابه و كونه و خلقه (أفلا يتدبرون القرآن) فربط الإيمان بالحالة الفكرية و صحة التدبر مما يفضي إلى المعرفة الصحيحة.

........
III أهمية العقل:
  •  سر تكريم الإنسان
  •  أداة فهم سر الوجود و الخلق
  •  طريق الإيمان بالله.
  •  أساس التكليف إذ لا تكليف على مجنون أو فاقد عقل.
IV حث القرآن على العقل:

فالمتدبر في كتاب الله سيلاحظ كثرت الآيات التي تدعو إلى التدبر و النظر لأن ذلك يورث العلم و العلم يورث الإيمان، فالعلم أساس الإيمان و العبادة فلا يعبد الله بالجهل. (فاعلم انه لا اله إلا الله).

V مظاهر اهتمام القرآن بالعلم:
  •  أول آية نزلت من السماء تدعو إلى العلم (اقرأ).  
  • كثرت الآيات التي تنتهي بـ ( أفلا يعقلون… أفلا يتدبرون…)
  •  الاستخفاف بالكفار لجهلهم و عدم استخدامهم عقولهم
  •  إقامة الحجة على المشركين (قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين)
  •  احترام العلماء و جعلهم مع الأنبياء (شهد الله أنه لا اله إلا هو والملائكة وأولو العلم..).
VI وجوب المحافظة على العقل:

و ذلك يعود لأهميته، فالله جعل التفكير و النظر و التدبر عبادة كما حرم كل ما يعطل العقل كشرب الخمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.